الدورات التدريبية

arrow

القيادة والابتكار الإداري (المستوى الثالث)

5 (1 تقييم)
تطويرية

لقد تم تصميم هذا البرنامج بهدف إكساب المشاركين الخبرات العملية والعلمية المتطورة التي تؤهلهم للعمل في مجال القيادة والابتكار الإداري بنجاح، وكذلك صقل خبرات ومهارات جميع الموظفين والمعنيين بعملية القيادة والابتكار الإداري في مختلف القطاعات وتزويدهم بالخبرات التخصصية اللازمة. كما يهدف البرنامج لتطوير مهارات المشاركين وأساليبهم لجعلهم أكثر فاعلية في متابعة تحقيق أهداف الأفراد والمنظمة لرفع مستوى كفاءة أداء العمل والإنتاجية من خلال تطبيق أحدث أساليب القيادة الإدارية وأشكال الابتكار بكافة أنواعه. تكمن أهمية القيادة في أنها تشكل محوراً مهماً؛ ترتكز عليه مختلف النشاطات في المنظمات العامة والخاصة على حد سواء، وفي ظل تنامي المنظمات وكبر حجمها وتشعب أعمالها وتعقدها وتنوع العلاقات الداخلية وتشابكها وتأثرها بالبيئة الخارجية من مؤثرات سياسية واقتصادية واجتماعية، فهي أمور تستدعي مواصلة البحث والاستمرار في إحداث التغيير والتطوير، وهذه مهمة لا تتحقق إلا في ظل قيادة واعية. وترتبط القيادة بإنجاز الأشياء من خلال الآخرين، وبصرف النظر عن القدرات الشخصية؛ فإن هناك كثيراً من الأهداف المهمة التي لا يمكن تحقيقها دون مساعدة الآخرين. والقيادة الإدارية هي القدرة على التأثير على الآخرين وتوجيه سلوكهم لتحقيق أهداف مشتركة، وبالتالي فهي مسؤولية تجاه المجموعة المقادة للوصول إلى الأهداف المنشودة، وهي عملية تهدف إلى التأثير على سلوك الأفراد وتنسيق جهودهم لتحقيق أهداف مرجوة معينة. إن الابتكار الإداري هو الإتيان بالجديد الإداري، ولأن الإدارة نشاط واعٍ وهادف؛ فإن هذا الجديد يوجه نحو تحقيق: الاستجابة الأفضل لخدمات ومنتجات المنظمة وحاجات عملائها الداخليين والخارجيين، وزيادة الأداء بشكل جذري أو تدريجي، وتحسين طرق العمل (كما في دراسة العمل والحركة)، وتحسين علاقات العمل في المنظمة داخلياً (كما في مفاهيم العمل الجماعي والفرق المدارة ذاتياً)، وتعزيز علاقات المنظمة مع بيئتها الخارجية (كما في مفاهيم المسؤولية الاجتماعية وأخلاقيات الإدارة)، ومراعاة أفضل لمطالب مصالح أصحاب المصلحة والصالح العام. والابتكار الإداري يشمل جانبين، الأول: وهو ابتكار أنظمة إدارية تساعد على تحسين أداء العمل في المؤسسة واستثمار مواردها بشكل أكثر كفاءة، والثاني: هو تطوير بيئة العمل بحيث تكون بيئة محفزة للابتكار، وإن ابتكار أنظمة إدارية قد يكون في كثير من الأحيان هو وسيلة إنقاذ المنظمات والمؤسسات والشركات المختلفة من الفشل، ووضعها في بدايات طريق النجاح.

شعار معهد الرياض للتدريب

ايقونة اسم المنشأةالمنشأة التدريبية

معهد الرياض للتدريب

ايقونة اللغةاللغة

العربية

ايقونة المستوىالمستوى

غير متاح

ايقونة جنس الحضورجنس الحضور

رجالي

ايقونة تاريخ الدورةالتاريخ

2024-06-13حتى2024-07-12

المدة

40 ساعة على 30 أيام

ايقونة موقع الدورةالموقع

الرياض

ايقونة سعر الدورةالسعر

المخرجات

1. التعرف على القيادة الإدارية. 2. معرفة على القيادة التحويلية. 3. التعرف على القيادة التفاعلية. 4. معرفة الابتكار. 5. الكشف عن الابتكار الإداري. 6. المقومات المنطقية للقيادة الابتكارية.

المتطلبات

غير متاح

تابعنا

youtube iconlinkedin iconinstagram iconfacebook iconx icon

سياسة الاستخدام والخصوصية

tamkeen logo

جميع الحقوق محفوظة لشركة تمكين للتقنيات © 2024