الدورة التدريبية

يتمحور حول ما يدور عن ريادة الاعمال من حيث الميزة التنافسية والشعار اللفظي يبدأ فيها المتدرب في الخوض بمرحلة التخطيط والاستراتيجية وتحديد الاهداف للبدء في مرحلة الدخول لسوق العمل ويتمحور البرنامج على ريادة الاعمال والرغبة المجتمعية وخطوات التأثير على العملاء. البرنامج سيحدد الفرق بين التاجر ورائد الاعمال وكيفية اقتناء الفكرة لتحويلها لفرصة وتحقيقها كهدف واضح وملموس وما يدور حول نموذج الخطة التجارية بتحديد شرائح العملاء والقيمة المضافة والموارد الرئيسية والارادات والمصاريف. يدور البرنامج على تحديد الوقت لاتخاذ القرار والخطوات الواجب على رائد الاعمال اتخاذها مع مناقشة الافكار والابداع للخروج من الصندوق والعصف الذهني الذي من خلاله يساعد المتدرب على خلق افكار ابداعية ابتكارية متميزة تساعد على انطلاقته بطريقة واضحة وصحيحة وناجحة وبهدف يسعى لتطويره دون انقطاع. 1- دور ريادة الاعمال كبديل عن التجارة: لا يوجد لدينا اختلاف بين المخترعين والمبتكرين بل ان لدينا عقول نستطيع من خلاله التفكير حول صناعة ابداعات وتميز تنافسي يستطيع رائد الاعمال من المشي قدماً ليصبح رجل اعمال او سيدة اعمال مميزة ذات رؤيه على المدى البعيد. 2- دور القائد كموظف لدى منشأته: القائد الناجح يؤثر بقوة على المستهدف ويستطيع ن يخلق مزايا تنافسية وخدمات تأثيرية يحتاجها العميل او الموظفين حسب الحداثة التي تتماشى مع الاقتصاد المحلي او العالمي. 3- الدراسات الجدوى وتفصيلها: كما هو متعارف عليه حول السرعة العالمية والتحول الاقتصادي السريع حول ما يدور في معلومات التجارة والريادة فهناك دراسات يجب التقيد بها تندرج تحت الدراسات الجدوى والاقتصادية والزمنية والتحفيزية والمالية وغيرها من الخطوات التي يتوجب على رائد الاعمال معرفتها وثبات ذلك للمدى البعيد.

مميزات الدورة التدريبية

عدد الايام
3
أيام
عدد الساعات
15
ساعات
لغة الدورة التدريبية

اللغة العربية

التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذه الدورة حتى الآن.

لنشر تعليقك، يرجى تسجيل الدخول